تحديد الطريقة المناسبة

تعتبر كل حالة مختلفة عن الأخرى حيث يحدد الطبيب الطريقة المناسبة لكل حالة والتى تتراوح بين العلاج بالعقاقير الطبية أو استئصال المرض بالمنظار أو في بعض الحالات إجراء عملية أطفال أنابيب أو حقن مجهري.

العوامل المؤثرة فى اختيار طرق العلاج

عمر الزوجة

سبب العقم

محاولات الحمل السابقة

نسبة نجاح كل طريقة

و من الجدير بالذكر ان تعدد طرق محاولات العلاج السابقة خلال فترة الزواج تعتبر من العوامل المهمة و المؤثرة بشكل كبير فى تحديد طرق العلاج الجديدة

طرق متعددة لعلاج العقم تبعا لاختلاف الحالات

العقاقير المحفزة للتبويض

التلقيح الصناعي IUI

أطفال الأنابيب IVF

الحقن المجهرى ICSI

نقل الاجنة

المنظار التشخيصي و الجراحي

المنظار الرحمي

تجميد الأجنة

يتميز المركز بالقدرة الفائقة على اختيار الحيوان المنوي السليم المناسب للإخصاب بطريقة MSI

اذن ما هي الحالات التي تتطلب استخدام الحقن المجهري؟

  • إنعدام وجود الحيوان المنوي فى السائل المنوى مع وجوده فى الخصية
  • إرتجاع السائل المنوى المصاحب لحالات السكر والشلل النصفي
  • النقص الشديد في عدد الحيوانات المنوية في السائل المنوي
  • وجود أجسام مضادة للحيوان المنوي عند الرجال والنساء
  • إنسداد البربخ أو القنوات المنوية داخل نسيج الخصية
  • الضعف الشديد في حركة الحيوان المنوي
  • فشل الإخصاب بطريقة أطفال الأنابيب
  • حالات العقم المزمن غير معروفة السبب
  • إنسداد الحبل المنوي

و من طرق العلاج المتقدمة

نقل الأجنه فى اليوم الخامس

نقل الأجنه فى اليوم الخامس يتميز باختيار أفضل الأجنه ويتم نقل جنين واحد أو اثنين فقط إلى الرحم مع الإحتفاظ بنسبة نجاح عالية تصل إلى 70%.
نقل الأجنة فى اليوم الخامس أو السادس قد لا يناسب جميع الحالات…لماذا ؟
فقط الحالات التي تنتج عدداً كبيراً من الأجنة والتي وصلت إلى مرحله معينة من النمو داخل المعمل في اليوم الثالث هي التى يمكن أن تتمتع بميزة نقل الأجنه فى اليوم الخامس.

نقل الأجنة

يتم نقل الأجنة عن طريق عنق الرحم وهي الطريقة المتبعة لدينا, ولكن في بعض الحالات لا يمكن نقل الأجنة بهذه الطريقة بسبب وجود ضيق بعنق الرحم أو لكون العنق محدود جداً أو بسبب تليف عضلة عنق الرحم نتيجة جراحات سابقة وفي هذه الحالات يتم اللجوء إلى استخدام طريقة Transmyometrial embryo transfer أي نقل الأجنه مباشرة إلى داخل الرحم  باستخدام أدوات معده لذلك خصيصاً وقد ثبتت فاعلية هذه الطريقة ويتميزالأمل للخصوبة و الحقن المجهري بخبرته الواسعه في هذا المجال وتم تقديم بحث علمي متميز من قبل المركز عن هذه الطريقة.

تجميد الخلايا والأنسجة

يتم تجميد الخلايا أو الأنسجة للاحتفاظ بها واستخدامها في المستقبل و هناك امثلة متعددة لعمليات التجميد و منها:

– تجميد السائل المنوي
– تجميد الحيوان المنوي الموجود بنسيج الخصية
– تجميد الأجنة في المراحل الأولى
– تجميد الأجنة في اليوم الخامس Blastocyst
– تجميد نسيج المبيض ( رهن الأبحاث )

ويتميز تجميد الأجنة بأنه يساعد على زيادة فرص الحمل وذلك بالاستعانة بالأجنة المجمدة الناتجة عن نفس دورة التنشيط مع الإحتفاظ بميزة تقليل التكلفة المادية  حيث أنه أصبح من غير الضروري الآن الاحتياج إلى تنشيط المبيضين مرة اخرى.

خدمات متطورة لاصعب الحالات اقسام المركز